قصيدةفلامنكو| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة

فلامنكو

يتلفت قلبي للوثنية
فيضجُّ الصدر المتعبْ
ويغني بالإسبانية ؛
ايفيا اسبانيا
ايفيا يا حرية
,,
فلامنكو ….
حرب بين الماضي والحاضر
تتلاحقُ دقات الأقدام
تتسارع إيقاعات الأكعُبْ
فأرى غرناطة تهتز
وأرى عبد الرحمن الداخل
يهوي..
ابنَ زيدون يترنَّحْ
وابن حزمٍ يشنق بالطوق
أرى ولادة بنت المستكفي
وأرى ما لا يكفي
***
تتساقط أسْدُ القصر الأحمر
يتراجع طارق
ماذا لو لم تحرقْ
عرش الماء
ولمْ تخرق أستارَ الميناء؟
فلامنكو؛
تتقافز ذاكرة التاريخ
يتداعى شعرٌ موسيقى فلسفةٌ وفنونْ
يتدلى حبل جنونْ
يتهاوى حكام مأفونونْ
يتهاوى وجه أبي عبد الله
يتهاوى وجه المغربْ
يتهشم سيف العرب البائد
تتسارع دقات الرقص
تتعالى أنغام النصر
تتمايل ناحلة الخصر
يتدفق في الخاطر
وجه الراقصةِ العربية
لكنْ بالأسبانية
يأتي رقص ساحر
…..
يتأسَّى وجه الشرق
يتشظّى باب الشام
تتناثر بغدادُُ
أو بيتُ المقدسِ
لا فرقْ
يتجاوز هذا الرقصُ دمي
يهمي
في مسرح روحي
روحي إذ / تطلع من جسدي
إو ترقص مع لوركا :
إيفيفا إسبانيا

موسى حوامدة
11,نوفمبر,2013


الكلمات الدليلية: فلامنكو,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل