قصيدةوطنى الفقيد| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


***وطنى الفقيد***

***وطنى الفقيد***
***كارم الطير***
اطوق الى وطنى
و اشتاق لاغمس راسى
بين ....عند العسل الابيض
حتى استنشق منة الحياة
جميعا ...ارتشف اتحسس
رمالة المبعثرة رغم عنى منذ
ان كنت شقى لم اتعلم كيف
اللم رمال و طنى قبل ان اكن
لاجئ بلا وطن يحنو على
يحتوينى منى ا يا وطنى
الغالى ما زلت اطرافك تذكرنى
تتنفس لمساتى بكل انحائك
و ما زالت انفاسى تتصارع منى
و دقات قلبى تسابقها حين
سباحتى فوق .....كل الانحاء
و لعيق اطراف اصابعك يا وطن
قد ضاعت من حقيبتى خريطتة
او سرقت منى اما زالت تنتصب ....
لارضعها كطفل محروم من امة
دهر او قرن من الزمن المتلهف
عشق يستتر الخوف باعماقة
ان يفقد و تضيع من بين شفتية
الكرزة الناضحة بشهد النهد
المنحوت من اجل فمى العطش
الملتهب المشتاق فى اليوم
الواحد الاف المرات ايا وطنى
الضائع منى المخفى عنى
بين جزر البراكين باندونيسيا
او بين قارات الارداف المصقولة
باوزان جسدى المخلوق لاجلها
ايا وطنى الحلم التائة منى عند
مسميات المحيطات و ابعاد دروب
السماء ...يا وطنى المفقود منى
انا المولو ان اجدك فاعود الى احضان
يديك دون وعود ايا وطنى اما زلت
تذكر هفواتى من الوعود ؟
المعسولة بكلمات الشهوة
المقتولة يوم ان احتاج لقياك
اخترع حتى اصلك كل الكلمات
اتصورنى الحمدانى و نزار وابو
الطيب و اغزل من حرف الشهوة
كل الابيات اشتهى وطنى الابيض
و رخام جبالة العاريات و صدر
الوادى حيث اغمس روحى
بتنهيدات و عويل و اهات و
صرخات و عواء و زئير و غابات
و حدائق عطر مدفونة برمال
و حدود مرسومة كشفاة
تطابق شفتاى و الفارق بينهما
الرقة و نعومة انثى حبلى
باحتراق ....
اة يا وطن قد ضاع رغم عنى
يوم فتحت زراعاك لمحتل
لا يعلم كيف يحب الاوطان
لا يمتلك شفاة ولا يشتاق
كعابر سبيل يضع رحالة للحظات
ثمة يبحث عن موضع اخر ليبات
لا يمتلك مرسى قلب
لا يعرف قيمة وطن ابيض
يملك شفاة ..و نهود

كارم الطير
08,أبريل,2014


الكلمات الدليلية: وطنى, الفقيد,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل

العضو : كارم الطير

التعليق : الوطن المكان الوحيد الذى يشعرك بانك انسان .............كارم الطير