قصيدةيوم لابد ان ياتى| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


**يوم لابد ان ياتى**

**يوم لابد ان ياتى**
****كارم الطير****
صيحى و انشدى و انشرى
كل منشوراتك الشرعية
و قوانينك البربرية و ثورى
بقلمك فوق سطور دفاترك
كما تشائى و اهمسى
فى اذان كل المارين نحوك
و عددى استشهادهم تحت
وطئة انفاسك و دفئ احضانك
و رقيق شفتيك الملتهبة
شوقا فى ظل الممنوع و
المسموح من قوانين
الانسان المعدومة المقتولة
عند عتاباتك المنحولة الرطبة
المبتلة عرق و اركان
شواطئ عشقك المليئة
بجثث الموتى و القتلى
و المنتحريين و المنتظرين
قتلك لهم و حكمك عليهم
بالنفى الرحيم فكونى اميرة
المقتولين ولا تتراجعى اى
من خطواتك فلن اعيد
شروق الشمس الى وجهك
و لن اهبك ضؤ القمر مرات
اخرى لن اانس ليلك بصراخى
ابدا لن احصد ازهار لاجلك
او اجمع فطر العفن فى
لحاف الاشجارلاجلك فاقتلى
المذيد منى و اقبرى ما
تبقانى فلن تجدى ما تتشفى
بة و ارضاء غرورك و جمالك
قد جفت انهار اشواقى و
حنينى لم يبقى منهم غير
سراب بقاع قد تشقق عطش
فحورى و دورى كدوران الارض
حول شهواتك لكن لن تتحركى
من كونك داخل مدارك متعلقة
فى فضاء المارين نحوك فلن
اتعذب بخيالى ولن تتذوقى
قبلات ابدا ك......و لن تضمك
ايدى كيداى لن تسمعى انفاس
كانفاسى فلا تتراجعى بخطزاتك
للخلف فلن تجدى هناك اطلالى
فقد محوت زمانى من حولك
و استيقظت اخيرا من نومى
و شفيت يا سيدتى من سحرك
فتقدمى بخطواتك علك تجدين
بخيالك ملئفراغى المتروك
عند اعتاب ذكرياتك الباكية
و احزان قلبى المقتول بقسوتك
فلن تجدى يا سيدتى فى الكون
احدا مثلى رجلا مثلى حبيب مثلى
قتيل مثلى ابحثى و اطلقى ضفائر
شعرك الغجرى و سهام عينيك
الفاتنة و لونى برسم مفاتنك
افعلى ما تشائى و اضيفى اسماء
شهدائك و حطمى كل القلوب
مارسى هواياتك المسحورة
المسعورة فلن تكتفى بقطع
طيق الماريين نحوك ابدا ولن
تهداى فسعار الذئب لا يشفى
ابدا يا سيدتى ولا يبراء منة الجسد
الا ان يفنى و تحركة دواب الارض
فى قبر مظلم ويكون وحيدا لا
يملك حتى ان يصرخ .
ولا يسمعة احد المارين بقربة
هكذا تعلمت كيف تكون نهاية من
من مثلى يوم لابد ان ياتى
كارم الطير

كارم الطير
06,أبريل,2014


الكلمات الدليلية: يوم, لابد, ان, ياتى,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل

العضو : كارم الطير

التعليق : هكذا حياتنا بداية ون اختيار و نهاية دون اختيار ...............كارم الطير