قصيدةتَغْرِيدَةٌ تحتَ نخلةِ الوَطَن| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


تَغْرِيدَةٌ تحتَ نخلةِ الوَطَن

تَغْرِيدَةٌ تحتَ نخلةِ الوَطَن
أُحِبُّها بـــِـلادِي *** بِلوعَــــةِ العِنـــادِ
و لستُ أرتضِيــــها *** سِوَى هَــوًى و زادِ
يا قُبَّـــةَ الـمعالــي*** يا جنَّــةَ الـفُــؤادِ
أنــا جزائــريٌّ *** و يبصمُ اعْتقـــــادِي
_____________
أنـا جزائــــريٌّ *** بالـــرُّوحِ.. و الـــدَّمِ
مسالـِـمٌ..حصــيفٌ *** و الـمجـدُ سُلَّمـِــي
أنــاورُ الفُنـُــونَ *** و العِلـــمُ مَغْـنَمِــي
و أحمَــدُ الإلَــــهَ *** شُكــرًا لِلمُنْعِــــمِ
_____________
اللّهُ قـــالَ : " إنَّ *** حُبَّ البــِـلادِ مِنَّـــهْ "
أصونُهـــا بقلبِـــي *** بفرحَــةٍ.. و أَنَّـهْ
و ليــسَ تعْتَريــني *** لـِـنَيْلـِــها مَظَنَّــهْ
تعتَـــزُّ بانْتمـــائي *** فـي بطنِها الأجِنَّــهْ
____________
الرَّايـــةُ الغَـــرَّاءُ *** فِـي القلبِ تَخفــقُ
و الأبيــضُ الــلأْلاَءُ *** كــالشّمـسِ يُشْـرقُ
و الأخضــرُ الوضَّــاءُ *** بِالخيـــرِ يَعْبــقُ
و الأحمــرُ الـمِعْطــاءُ *** بِالحــقِّ يَنطـِــقُ
_____________
أموتُ فـي هـواهــا *** مخلَّـدًا ..و ثــائــرْ
بقَسْـــوةِ الأمانـــي *** برقَّــةِ الـمشاعـرْ
و لتشْهدِ الأعــادي *** على هــوَى السَّرائــرْ
بأنَّ مَــنْ أغنّـــي *** لأجْــلها " الجَزائـــرْ "
----------------------
من ديواني " للنّخلة ديْنٌ علَي " بيرين - الجزائر - ربيع 2014

يوسف الباز بلغيث
01,أبريل,2014


الكلمات الدليلية: ت, غ, ر, يد, ة, تحت, نخلة, الو, ط, ن,




التقييم = 88 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل