قصيدةعريريشة | موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة

عريريشة

عْريريشَةً
ما هو قصاصْ ما هو قناصْ
راه كَسْدَ بلا راس حال ُ اغْرايبْ
يحسبْ لبْساسطْ الجيبْ مقْعورْ
ليلْ ونْهار في الشوارعْ يْدورْ
يَهْردْ نابُ يْزورْ قْبورْ صْحابُ
عند كل رَوْضَ يْتْصابُ
لْعَشْرَ عليه غابُ
شْوارعْ،طْويلَ بِرْسامْ، جْميلَ
طافْ النْخيلَ كانتْ خْليلَ
فلٌعْيادْ بارْزاتْ حاملين راياتْ
بالضٌو زاهْياتْ الفَرْحَ مكْمولَ
رَهْ وْقَفْ وْتْأَمٌََلْ وْعَد ْنْخَلْ
لِنٌاقْصْ وْصَلْ لٌمْكانْ بايَنْ
كانْ الشْجَرْ ما بْقَ ليهْ أَثرْ
بْلْقَهْرَ والحٌرْ رْجَعْ فاخَر
تْفَكٌرْ لَقْرانْ كانُ زْمانْ
مسعودْ لٌحَفيانْ ْطونْيو خْوانْ
كلهم غابُ.
عْرِرِشَ يالجْميلَ تْحِفَ وْ زينَ
هْواكْ وَصْفَ تْداوِ لَمْريضْ.
كان
جْنابْ طْريقْ رْبيعْ مْخَضٌرْ
وْمَسْكْ الليلْ نَفحَ تْسَكٌرْ
مْراتَحْ نْقِيٌ رَوٌحْ وَرْتاحْ
لَيلْ أَوْ صْباحْ جَلْسَ هادْءَ
لَنٌظْرَ يَعْجَبْ لْخْيالُ مْزَرٌبْ
تَوْبُ بْيَصْ وْطيبةْ لْقَلبْ
الجاوْرَ خاوَ لَوْلاَدْ اسْوا
الحَارَ بْطْلَ صَيْفْ وَشْتا.
فييْنَكْ وفييْنَكْ
فييْنَكْ ياعَروٌشَ ياالْعْرِرِشَ
زينَكْ مْشَ وَلٌيْتِ خُنْشَ.
كْبَرْتِ تْوَسٌعْتِ
رْخَيْتِ جْنَاحَكْ مَرْضَكْ فْشَ.
وْجوهْ مْصَقْعَ فِ لَقْهاوي مْصَنْقعَ
بِالقيلِْ وَالقالْ والكلام الخاوي.
هَدْ الناسْ عَالٌمْدينَ هاجُ
الصْقَعْ جامَعْ دْجاجُ
البَرهوشْ، لجْرُوه قاجٌ
وْموكَ نِفْهَ مَطْلِ قُطْرانْ.
لا كاسْ لا طاسْ
البَراكَ بْلا لْساسْ
الصْداعْ بْلا قْياسْ
هَدَ هُوٌ فْريعْ الراسْ.
كلشْ تْخَرْبقْ
ضاعْ الحَقْ
غابْ الصٌدْقْ
غيرْ بدٌلْ لَمْكانْ.
كُلشْ تْحَفَرْ عْلَ هَلْهَ تْعَبٌرْ
هدَ مُنْكَرْ ما بْقاوْ رْجالْْ؟
الزَبالة فْ بابْ العِمارَ
شْكونْ المَسِْؤولْ
وَلاٌ غابُ عْليتَا؟
عن مدينة العرائش بين الماضي والحاضر
26/09/2007
العرائش

أحمد لهبيل
08,ديسمبر,2013


الكلمات الدليلية: عريريشة,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل