قصيدةمقـاطـع| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة

مقـاطـع

(1)
يَا كُلَّ حَرْفٍ
قَدْ ((تَمَخْتَرَ)) في خِوَاءِ العَجْزِ
وامْتَهَنَ العِنَادْ...
إنّى مَهَرْتُكَ بِالْقَضِيَّةِ...
_ حُبْنَا-
أَوَكُنْتَ تَعْرِفُ –قَبْلَنَا-
مَعْنَى الوِدَادْ...
إنْ لَمْ تُطَاوِعْ فِكْرَتي...
-عَجَبَاً-
ولَمْ تُلِنِ القِيَادْ
فَارْجِعْ خُطَاكَ القَهقَري...
وانْعَمْ بِصَمْتِكَ في المِدَادْ
...
يونيو1988
(2)
هَذا الشِّعرُ
نافِذة’’ هُنَا...
لُغة’ التَّواصُلِ بَيْنَنَا
يا....
كيفَ أَطفئتِ القصائد
في دمى
وجلستِ في كل العُرُوقْ
أيكونُ صَمْتُ غِيابِنَا
لغة’’ لنا !؟
الشّمْسُ تُشرِقُ إذ تغيب
وهَلْ تَغيبُ مع الشروق؟
...
مايو95
(3)
قَالَتْ لِي....
((رَأَيْتُكَ اللَّيْلَةَ البَارِحَةَ...
زَهْرَةً))
قُلْتُ....
صَدَقْت...
فأنا مِرْآتُكِ..
أنْتِ.
...
نوفمبر1994
(4)
وتَقَمَّصى نَخْوَ اشتياقِ النَّخلِ
جاء يَهُرُّهُ جُوع’’...
وسألُهُ المِخَاض..
بعضُ الخلاص....
فكيْفَمَا رتلتِ سِرّاً
أوجَهِرتِ بِرغبةٍ
فالنّخلُ يا...
رُطَباً أَفاض.
سَنَابِلَ عِزّهِمُ
...
مايو1995
(5)
والمَدَى...
لَيْسَ المَدَى!!
عَيْنَاكِ...
عَلَّمَتَا خُطُوطَ الضَّوْءِ
مَعْنَى الإسْتِقَامَهْ
إنَّا حُشُوداً
في مَوَاقِيتِ التَّخَبّثنثِ
نَسْتَخِفُّ القلب
إرْزَامَاً تَدَفّقَ..
واحْتِدَامَا

الطيب برير يوسف
30,نوفمبر,2013


الكلمات الدليلية: مقـاطـع,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل