قصيدةصنعاء| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


صنعاء

تُرى على شَفَتِي مِنْ ثَغْرِها قُبَلُ
وفي عيوني لإدمانِ الهَوى ثَمَلُ
مِثلُ القَصيدةِ فوقَ النَّقْدِ أرفَعُها
فلا زِحافُ، ولا لَحْنٌ ولا عِلَلُ
صَنعاءُ عِقْدِي الفَريدُ المُنْتَقى سُورًا
بها أُرَتِّلُ أحلامي وأَبْتَهِلُ
إنْ غِبْتُ عنها وعن سُكَّانِها عَزَبَتْ
روحي، وكلُّ سُؤالاتي متى أَصِلُ
فكلُّ أَنسامِها تَشْفِي لنا عِلَلًا
وكلُّ قطرةِ ماءٍ طَعْمُها عَسَلُ

عبد الولي الشميري
16,فبراير,2017


الكلمات الدليلية: صنعا,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل