قصيدةلعَينيها| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


لعَينيها

وتَسألُني قَصيدتيَ الجديدةْ
وأحلامي وأوهامي العَنِيدَةْ
وأقلامي ويَسألُ كُلُّ حَرْفٍ
أُسَطِّرُهُ وآلامي العَديدةْ
لِمَنْ سَجَدَتْ حُروفُ الشِّعرِ حَتَّى
كَتَبْتَ لِعَينِها أَحلى قَصيدة؟
ينامُ النَّاسُ حَوْلَكَ في هُدوءٍ
وطَرْفُكَ أين لَحْظَتُهُ السَّعِيدةْ؟
فقلتُ: نَعَمْ أَرَقُّ النَّاسِ لُطْفًا
وأخلاقًا وآراءً سَديدةْ
تَخِرُّ لها القَصائدُ ساجِداتٍ
برغم البُعدِ، ليست بالبعيدةْ

عبد الولي الشميري
16,فبراير,2017


الكلمات الدليلية: لع, ينيها,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل