قصيدةغرق وجهى| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


(--غرق وجهى--)

(--كارم الطير--)
قد اكون المهزوم المستسلم
و الساقط من السماء طريدا
ملعون لا اجد الرحمة محروم
من الغفران قد لا اكون
من اصحاب الجنة و لكنى
لم اتاثم ولم اعبد تمثال ابدا
و لكنى ركعت امام نهود تلك
المراة ارجوهما بتوسل
فكم اعشق هاؤلاء التمثالان
و اعشق غرق وجهى
بينهما ففمى و شفاهى
فاغمض عيناى فارى الجنة
و جميع الاعناب فارتشف
الشهد من حولهما بنهم
و شغف الملهوف الجائع و
احلم بانى بهما ملكت الكون
فاعتليت اعالى قمم الانثى
و ما همنى ان مت هناك
وفقدت طريق رجوعى او
طال امد ارضاعى فانا لا
املك غيرهما و تلك المراة
اتى تملك صنما النهد الابيض
كشعاع الشمس فكم اهوى
حرهما و تعرق جبهتى هاؤلاء
الكرتان الشفافتان كثلج الشمال
الناصع كنجمتان يضيئان
سواد السماء بعالمى و قنديلان
من نور فكم احبهما ومن
تملكهما و كم اتمناهما وطن
من اجلى و كم اصبو اليهما
بحنين يملكنى و نزف الاشواق
التى تحرقنى اليهما رغبات
فكيف لا اهزم دونهما و استسلم
ان غابت عنى معشوقتى
و صنماها البلورين اللذان
ارتشف منهما ايام حياتى و عمرى
فاحيا بهما و لهما حتى وان
كانو هم ذنبى الوحيد و كانو اسباب
طردى من الرحمة و اوزارى
لكنى ادمنت العصيان بهما
و قد ادمنت الاوزار

كارم الطير
17,مارس,2016


الكلمات الدليلية: غرق, وجهى,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل