قصيدةامنيه و تمنى| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


==--امنيه و تمنى--==

==--كارم الطير--==
يا ليت لى بك خيار
يا ليت ما كان الانتحار
و يا ليتنى ما تمنيت
نحوك الابحار ولا
تصيدت من اعماقك
لؤلؤ المحار و ما فقدت
نحوك الرجاء و ما اصابنى
الانهيار و اصابنى
الانشطار فمن منك
يحتوينى من قلب
الاعصار من يمنعنى
من العصيان و الانفجار
يا جنية الماء و الانهار
يا من عنك لا يلوح
الابصار و تسبحين
بدمائى و تسبحين
بالافكار يا زوبعة تحملنى
تلقينى تصرعنى و
تهزمنى دون انتصار
تهدم عناوينى تهجرنى
فتعصف الاوكار
ياليتنى ما كنت الا
سحابات من ماء و بخار
تمطرنى السماء صباح
و بالاسحار وان لا اكون
لديك الا بعض من زخات
امطار لا اسكن
خلاك ولا تسكنيننى
فاكون رحلات و اسفار
يا ليت الزمان ما اوجدنى
و ما التقيتك ليلا ولا نهار
وما مسنى الدهر بك
نصب ولا رهق وكنت
مقدرا و اعذار و ما تعلمت
فى عينيك شعرا ولا جئتك
من بلاد الهند ببهار
ولا بخور و ما كنت
اشعلت مواقدا من نار
و يا ليتنى ما تعلمت السحر
فتصيبنى اللعنة فترانى
العيون بابهار يا ليتنى كنت
نسيا منسيا ما عرفتك
فما كنت بك احار يا
اعجوبتى و فتنتى و قصيدتى
و فخار يا ليتنى كنت من
العدم ما اوجدتنى الاقدار
فيا رحيل العمر اقترب
اجعلنى انا و الموت كيان
و انسهار فلم يعد بى
صبرا على هوان العمر
الضائع بين التمنى و بين ريح
تعاندنى فلم يعد عنينى
من الحياة بقاء و ان طالت بى الاعمار

كارم الطير
28,ديسمبر,2015


الكلمات الدليلية: امنيه, و, تمنى,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل