قصيدةقرأت رسائلك| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


.........قرأت رسائلك.........

*****كارم الطير*****
لقد تسلمت رسائلك جميعا سيدتى توانيت
قراتها طول المساء
مررت عليها مرات و مرات ابحث عنى
وعنك عن الاسماء
اتهجئ حروفها بتمعن كى افهمها احسها
اعيشها بحروف التاء
ابحث عن ذنبى وتقصيرى و هل استحق
منك سيدتى هذا الجفاء
فبين عيناى و عقلى و مشاعرى تضاربت
احساسيسى الهوجاء
اشتعلت براكين جمر تجلدنى تسبنى تنهرنى
وتكوينى بحرف ابتلاء
و علمت كل ما تقصدين بها بكلامها وكل
حروف جرها الصماء
و عرفت ما انا لديك يا سيدتى و تعلمت ان
بقائى و ابتعادى سواء
فما ظلمنى القدر انما ظلمت ان نصبت بفسك
الحاكم و الجلاد عثاء
بكل اسى قرات رسائل مصحوبة بنصل اصاب
خاصرتى بشقاء
فما همك ويلى و تلوعى فكل ما يعنيك ذاتك
التعيسة ابدا و الحمقاء
و عرفت من كلماتك ان ذهابى عنك لن يهدم ارضك
ولن يسقط السماء
و انك انت القمر و من حولك جميع الكواكب
وكل نجوم الفضاء
فسوف تكونى كما انت و ستبقى مدنك عامرة
بغيرى ولن تصبح خلاء
فعرفت ان كل الحب لديك مواسم فدائما حب الصيف
يمحو حب الشتاء
وبانى كنت احد فصول سنينك العاصفة الماطرة فاثرتى
الا تبالين النداء
فما همك ان ابكى ان اتكسر ان احزن ان يتفطر قلبى و ما
همك منى الدعاء
فكونى كما تشائى افعلى ما يحلو لك فقد تعلمت منك الا
التفت ابدا نحو الوراء
فكل ما يمضى من حياتى و ايامى دروس اتقنها اتعلمها بحب
لا بمكر و دهاء
فكونى سيدة الكلمات و اسطورة الحكايات كونى الحرف الاول
فوق سطر الغرباء
فانا لن اقتل مرة اخرى وكنت القتيل منذ سنين منذ بدء التكوين
لن يضرنى العناء
فيا كل المى المتخدر النائم يا كل امالى المقتولة يا عمرا قد ضاع
منى برياح هباء
كونو تحت غبار الدهر دون ايقاظ فما زلت المهزوم و مرفوعة
راياتى البيضاء
و سوف يكون الحزن سكنى القلب الكسير و سابقى اعانى الدزن
العصير بشقاء
و لتسعد... تلك...التى ظننتها يوما درب هناء لكن كيف و قد ضاع
من الدرب الوفاء
فكونى بخير يا سيدتى و اسعدى بمن حولك و بكل نجوم الارض
ولا تبالى بالتعساء
كونى حياة كونى ابتسامة كونى فرحة عمر دون جروح دون ان
يقربك حس بكاء
سلمت من كل شر سيدتى و سلم كل محظوظ لديك فليسعد بك
و تكونى لة الهناء

كارم الطير
20,يوليو,2015


الكلمات الدليلية: قرأت, رسائلك,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل