قصيدةكل وجوة النساء| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


*-*-*كل وجوة النساء*-*-*

*.*.*كارم الطير*.*.*
و ما بين الذكريات و بينك
اقف حائرا منشطرا الى نصفين
نصف منى اليك و الاخر نحو
ذكرياتك فما هذا الشعور بى
ايكون التناقض الانشقاق
التمزق كيف اكون بهذا الاشتهاء
اليك ولا اطال الا بعض من
الذكريات التى فقدت ملامحها
و باتت صورها باهتة لا ترى
ولا يعرفها الا انا من يفسرها
تغمرنى و تفيض بفكرى تكبل
عقلى فتردد بوتك احبك انت
دون سواك ولا ارغب عنك بديلا
و ان كان البديل جميلا لا
ارغب الا بك انت و صوتك
انت و صورتك انت و عينيك
انت فانت من انطقت قلمى ليكتب
و ارسلت طيفها الى بكلمات
اكتبها كى تصبح ابيات من
الشعر و كلمات من غزل العشق
و اصبح انسان غير نفسى
انسان اخر لا يملك شيئ الا انت
ولا يعلم شيئ الا حبك ولا يفكر
بشيئ الا ذكرياتك و اكون
التاناقض و مفارق الطرق المشتت
بين دروب الاحزان المغترب
عن نفسى و الذى لا املك منى
الا شيئ قليل جدا منك قولى
انى ضعيق او مجنون اتهمينى
باى شيئ مشين فانا ما دمت
احبك صاحب كل الالقاب فكل من
احبوك قبلى تبدلت اسمائهم
الى اللقاب و كل من عرف قصتى
معك اطلق على لقبا لا اعلمه
انت يا ذات الصدر الممتلئ و العينين
الساحرة يا امراة لن تتكرر
ابدا لن تولد الارض غيرك ابدا
ولن يحبك على وجهها احدا غيرى
ابدا يا بستان افراحى و سواد ا
حزانى يا امراة من اجلها خلقت كل
التناقضات و انشطارى فكيف ان
لا اعشقك كيف بسالونى عنك و
انت النائمة بين جفونى كيف يقولون
انى مجنونك و انت الجنون
بذاته بعباداتة ووثنية ترانيمة بل
انت البحر بامواجة يا امراة جعلتنى
ابكى و اضحك علمتنى كيف يكون
عشق المراة و كم كنت احتاج
ان اتعلم كيف يكون البكاء على
صدر امراة و كيف تكون عينيها
مراتى و عالمى الذى احيا بين
الطرقات علمتنى كيف اتسكع على
ارصفة الشوارع و اكتب اسمها
فوق الجدران و ارسم وجهها على
كل وجوة النساء فلا ارى غيرها
ولا اشعر الا بها و علمتنى ان لا
اتمنى غيرها ولا اعشق سواها و
علمتنى كيف يكون حب الانسان
و ان الانسان قد يصبح ثورة او ان
يصبح بركان و جعلت منى لديها
نصفان تلك التى احببت و علمتنى
كيف يكون الهزيان و كيف يكون
الحب فوق المذبح فداء و قربان و
علمت قلبى كيف ينفطر و ينزف
فى صمت الحملان علمتنى ان لا
وفاء لا عهود فكل الحب كلمات
و حروف بلا عنوان و من يحب
بصدق تصبح جميع ابامة احزان

كارم الطير
05,يونيو,2015


الكلمات الدليلية: كل, وجوة, النسا,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل