قصيدةمقتولا انا| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


**--مقتولا انا--**

***--كارم الطير--***
مقتولا انا لو تعلمين و
مهدمة اسوار حصونى
و لاحت نهايتى نصب
عينى تحتضر روحى بين
اطلالا من الماضى و الذكرى
ملطخة جداران مدنى
بدمائى واللون الاحمر ااكون
شهيدا و نصلك ما زال
مغموسا بخاصرتى و ملئ
الارجاء انين المى و احتضارى
ام اكون صعلوكا عاش حلما
لا يملكة و تطاول بعشق اميرة
صاحبة السمو العالية ذات
المقام و تمرغ بازيال قمصانها
الحريريه طمعا و اجتاح كل
مضاجعها و اعلن احتلال هضاب
نهديها العاريتين و اعلن للعالم
عشقة و تحدى قانون الالقاب
و شرائع الانسان المتحضر فجعل
من قلبة محراب تعبد و مقام
وجعل من اشعارة ترانيم غرام
فوهبها كل معانى الكلمات وحروف
الهجاء جميعا و بات لا يملك الا
حبها و باتت هى كل الوجود فهامت
بى حتى ارتوت من عطشها و
غمرتها عواطفى و باتت كل اسرتها
دافئة و تمزقت شراشفها و عاد
الى عينيها البريق و اثمرت اشجار
حدائقها و تفتحت حدائق وردها و
فاض عليها حنانى كانهار تجرى
تروى جفاف حياتها و فصلت من
حبى اثوابا لها اعلنت على القلب
عصيانها و كشرت عن قسوتها العاتيه
و اشهرت بوجهى جميع مالها
و ثارت و هددت بنصلها و جنودها
و حراسها و اعلن انى لم اعد كفئ
لها و تناست كل ما كان منى عندها
و القت كل اشيائى خارج بيتها
و اغلقت جميع المداخل بوجهى و
اغمست بخاصرتى نصلها و تركتنى
انزف حتى الموت دون وصلا من ودها
كانت الحاكم و الجلاد بوقتها ولم
اكن ادرك ابدا ان حياتى لا معنى
لها بين يديها و عندها و اصبحت انا
المقتول الصعلوك الشهيد
و لم تعلم هى ...

كارم الطير
29,مايو,2015


الكلمات الدليلية: مقتولا, انا,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل