قصيدةاغمضى عينيك و ضمينى| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


*-*-*اغمضى عينيك و ضمينى*-*-*

*-*-كارم الطير-*-*
ضمينى بين كفيك
و اغمضى على صورتى
باحداقك عينيك
و دعينى بداخلك
اسبح و احلق عبر افاق
روحك و جنبات كل
محيطك و اركانك ابداء
بشعرك الرطب و رائحة
العنبر و وجهك
المبلل بقران الندى
و رفبتك الخمريه و صدرك
الرخامى الشفاف
و مرتفعات نهديك و
انخفاض خاصرتك و محيط
ردفيك و سيقانك
و حتى اظافر قدميك
انثى النساء امراة لا
تتكرر اسطورة عشق
لم تكتب بعد و كل ليالى
الف ليلة و ليلة امراة لم
تولد ابدا و انما
سقطت من السماء
من بين الحور العيين لا
مثيل لها على وجه
الارض فخذينى اليك
راضيا و مرغما اغمرينى
باوصافك ادخلينى
الى عالم جسدك
و هالات نورك و ضيائك
اسحرينى فانا من اجلك
خلقت و لم اخلق لسواك
ابدا ضمينى فاكسرى
ضلوعى اعتصرينى
افرغى نزف اشواقى
و حنينى بعمق اعماقك
اقحمينى بك و القى
مراضعك بين شفتى
ارتشف الخمر عشقا اسكر
بين حدقاتك اتبدل
اتغير قد اصبح مثلك
اسطورة عشق النساء او
اصبح ملاكا فاجيد كتابتك
و صنع الشعر لاجلك و
انتقى زهر الكلمات و انثر
عبير ربيع ايامى عندك
يا امراة تعرف انها الاخيرة
لدى و بانها كانت الاولى
لدى فقد اغلق باب
السماء و لم يعد يسقط
منة النساء و تعلم ان
سفنى سكنت مرافقها
ورست و لم تعد تنوى
الابحار و تعلم ايضا انها اخر
رحلاتى و ابحارى فلم
اعد ارغب فى الرحيل
دونها ابدا فضمينى اليك
و دعينى اعتلى عرشك
و كيانك كى نصبح جسدا
واحد ولا تمر بيننا نسمات
اغمضى عينيك و ضمينى

كارم الطير
28,مايو,2015


الكلمات الدليلية: اغمضى, عينيك, و, ضمينى,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل