قصيدة؟؟؟؟ملامح امنية؟؟؟؟| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


؟؟؟؟ملامح امنية؟؟؟؟

؟؟؟(كارم الطير)؟؟؟
كنت ابكى حقا و اتمزق
وحدى و كنت اراهن
القدر عليك و وحدتى
ووجودى ووجودك وعلى
تباعدنا فكلما سالونى
عنك كنت اقول حبيبتى
وان لم تكن بحياتى و
ازعنت انك سوف تعودين
من خلال النرايا و صور
الجدران عبر نوافذ بيتنا
و لكنى ادركت انى كنت
اول رجلا ساذجا واخر
شخص يعلم ادركت ان
تفكيرى كان طفولى بريئ
و ايقنت انى واهم و ان
فراقك عنى صحيح و ان
خسارتى صحيحة و انى
قد كنت الخاسر منذ كل
البدايات يوم اعلنت رحيلى
و تعلمت اننى فقدت
عيناك التى لا يوجد عنها
لدى بديل تعلمت ان وصولى
اليك مرة اخرى مستحيل و
انى فشلت امامك بلمسى
اطرافك والحرير و لاحظتى
ارتباكى حين اعتلائى للسرير
و لكنى لم اعطى نفسى
فرصة اخرى لاحاول ان اثبت لك
انى غير ذالك و انى بفراشك
الناعم جدير فلا تغلقى عنى
همس الهدير فلا تحررينى من
احتلالك جسدى و اغزينى
كما كنت تفعلين و اجعلينى
اصيح كفرس يهوى الصهيل فحل
اسطورى يجتاح النساء حتى
العويل فدعينى ابدا مرة اخرى
افتحى من اجل جيوشى ابواب
قلاعك العالية و انزلى جسور
العبور و اجعلينى فوق سريرك
اصول و اجول و اريك كل الفصول
و اثبت لك انى لم اهوى غيرك و
لم اعشق غيرك و لم اجد لعينيك
بديل فكم كنت اهوى البكاء حين
اضع راسى فوق مخدتى و تمرين
ببالى كنسيم عليل فتهدم كل
جدران بيتى و حدائقى و تسقط
كل طيورى من فوق الاغصان مكسرة
الاجنحة و تموت دون رجوع
فهلا مددتى يديك اليى مرة اخرى
و مسحتى عن خدى الدموع
و اعدك حين تعودى ان لا ابكى اكثر
لا اصرخ اكثر لا اعشق اكثر
ولا نساء معك اكثر و سوف ابداء من
بداية القصة و اعيد رسمك
مرة اخرى و لكن بشكلا مختلف و
بتضاريس مختلفة و بلمسات
مختلفة ايضا و سوف تكونى مليكتى
مرة اخرى و بصورة اخرى

كارم الطير
16,يناير,2015


الكلمات الدليلية: ملامح, امنية,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل