قصيدةنهاية ذكرياتى| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


((()))نهاية ذكرياتى((()))

((()))كارم الطير((()))
لما تغادرنى احلامى و
يجتاحنى الشعر دون موعد
و اضيع حروفى هناك حيث
تكونى و اتبعثر الى كحبات
رمل تحملها الرياح و اصبح و
يصبح من حولى كل شيئ
ضائع ومتطاير كاوراق شجر
بيوم خريف عاصف و اكون
مجرد من كل اشيائى و
دفاترى و اقلامى ولا اجد الا
بعض من همسك باذنى و
صفير الرياح الغادية بحلامى
و المتبقى من امل يحتضر و
مكفن عندما تصبح الحقيقة
وهم و النفاق صدق و الكذب
عام و تبرر كل الافعال من
اجل الغاية و يموت الحب مهانا
تحت اقدام خيول الحرب
مقطع بسيوف خداع لا تردع و
ضحكات النسوة و زجاجات
الخمر الفارغة و فقد المعنى
و تكون كل الاشياء غبار لا
يهداء يصيب كل عيون الحق
فتعمى و تشتعل الاكاذيب
وتكبر و يسود سراب و خراب و
زبول فتموت الايام منتحرة
ولا يحبل الزمن بغد اتى و تتوقف
الارض عن الدوران وهنا
فى تلك الظلمة و هناك حيث
الا امال اتذكرك انت و تمرين
بخاطرى كلمحة برق كرشة ملح
فوق الجرح فاستشيط الم
و اتحايل الحرف ان ياتى فاكتب
كلمات لا معنى لها ولا حضور
اكتب مجرد سطور لا تفهم خرساء
لا صوت لها باكية دون دموع
حروف كفراشات دون اجنحة و
موسيقى صماء لا تسمع و انا
انا اتحرق فوق الكرسى تكوينى
افكار رجوعى نحو دموعى و
خضوعى و ايمانى نحو خشوعى
احاول بداء صلاة لا تقبل مرفوضة
فى كل الاديان و اصبح انسان ملعون
عبر الاكوان لا املك من نفسى
شيئ حتى حروفى قد سرقت
خطفتها اليك الغربان و طيورالشؤم
العوراء فاجدنى كالمجون لا اكتب
الا هلوسة تعنيك و اقصد اسمك
لكنك جاهلة لم تتعلمى حروف
حنونى ابدا و لم تلاحظى هزيانى
ولم ترائى فنجان قهوتك فتجدى
حروفى بقعرة مكتوبة و بقاية رماد
مترسب من ابياتى لم تتعلمى ابدا
قصصى الخرافية و الهزلية ولم
فهمى رموزا من اجلك كتبت و انا انا
اجلس بين زوابع وهمى كطفل
مرهق مخطوف من امة بين زحام الاجر
و الماجور و الطالب و المطلوب
و الراغب و المرغوب و حسراتى وحدى
و ضياعى حيث انتظر الموت
و نهاية نكباتى و انهى بموتى
منك الباقى من ذكرياتى

كارم الطير
13,يناير,2015


الكلمات الدليلية: نهاية, ذكرياتى,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل