قصيدةوطنى المفقود| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


::::::::::::وطنى المفقود::::::::::::

:::::::::::::كارم الطير::::::::::::::
و طنى الضائع فى زمن
المجهول و عصر زئاب الغاب
و جن الانس و عصر الشيطان
و خيانة و غدر الانسان
وسقوط عرش الصدق
الحاكم و اعدام الاخلاص وشنق
الطيبة خارج اسوار المدن
المهجورة من السكان و هجرة
طير الحسون و قدوم الغربان
السوداء تنشر احزان الموتى
بين الاركان و تندد عصر الحب
المنصوب من اجلة الف مقصلة
تنادية و هاجر الحب بزيل
الحسون و بين ريشات اجنحتة
و اعلن عصر الفوضى و جنود
الغدر المنتشرة عبر الطرقات
و سكن الارض التاتار و الهكسوس
و الماغول و نسورالجيفة
تنهش لحم الموتى و نعيق
الغربان المتردد و اصداء الموت
تخيم و يسود الظلم و تحكم
كل البلدان اباطرة الحرمان و
ملكات السحر الاسود و يعم
ظلام اسود كل سماء الارض
و يحب عنا ضؤ الشمس و يموت
القمر و تتقرق النجمات و
لا يبقى فى الكون ضياء و يحلون
دم الشعراء باوامر عليا و
سجن الحرف و تكميم الافواة
كى لا نتكلم و نموت احياء و
لا يبقى فى الارض كلام و سلام
لا كتب لا اشعار ولا حتى
وجود للانسان و يضيع الوطن منى
و اصبح لاجئ اتسكع كل
حدود الارض و اجوب كل الوديان
و اسافر عبر بحار الشجن
بزورق من امل مفقود و عيون
تدمع ببكاء و قلبة تقتلة الحسرة
و رفاة عظام من جسدى و بقاية
لحم منحول ابحث عن وطن
مسلوب يحتلة ملوك الجان و
يسكنة ابناء الشيطان و طردت
من بيتى ووطنى لا لانى شاعر
مجنون ولكن لانى مازلت امتلك
الحب بداخل قلبى و احفظ ترانيم
الاخلاص و انى مازلت رجلا
امتلك بقاية انسان و كل احمالى
حب لا ذاد لنفسى سواة
فقالو من كانو حولى مسكين لا
يملك بلدا ولا مدينة ولا بيت
يسكنة فاجبت و قلبى يعتصر لا
اتكلم عن ارض و بلاد بل كل
كلامى عن وطن افقدة فوطنى
لم يكن ارضا ولا مدن بل كان
وطنى امراة اسكنها و قد
كانت حبيبتى و عنوانى

كارم الطير
06,يناير,2015


الكلمات الدليلية: وطنى, المفقود,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل