قصيدةلظى الهجير| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


====لظى الهجير====

====كارم الطير====
كم تنادى اللهف بقلب
الغوى فاضنى موهجة
فض الهوى من شراين
الخافق و ابتلى بكسر
الفؤاد و لظى سوط يجلد
الجلد فاكتوى وشكى
الضناء من ضنى الوجد
فهزه و تمايل كلهيب من
النار متراقصا ان مر نسم
بصفوة و غبار تطاير حولة
فاصاب احداق من كان الية
ناظر فادمعت العيون
كما لو اصاب دخان الاشتعال
مرصدها و ما رصدت
و زاغت النن فلم تعد من
الفرك سالمة فانامل اليد
بها مشغولة و لم تهتدى
بعدها المقل و يخنق الصوت
اناتة تسارعا و من القوم
خل حاضرا فكل الحوالى
تمر تشابة و مالى حول
ببعدة من احدقى نجوت
الصبر و قد عصى و ما منة
ومعصمى ممسك فلو
ولو كان ضارى ضررتة
توحشا و منازلة و بت لحالى
اشفق حيلتى لم تعد
دونة تبالى ميل الاخاشب
من حولة ما همنى و ما
لكسرى دونة جبر و ان طال
امد الانتظار كم كنت باوانة
مدعوا من البوادى لحمى
السرب مقدما و من خلفى
البواقى تسير و اليوم ما
عاد يهمنى فاة مدمدم
بسيرتى انى بت اسير هجرة
فلا ملامة فى هجيى ان
هجونى فما مصيبتى بهم
و ان علا منهم التشدق فهمى
اكبر منهم و ما علمو
بغصتى و لوعة تصيب الوجد
مردى بسقم المجافى
ناحلى و ما لى من دواء بغير ودة و قد بات الود منة
مقطع الوصال .

كارم الطير
05,يناير,2015


الكلمات الدليلية: لظى, الهجير,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل