قصيدةدموع و شتاء| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


------::::دموع و شتاء::::------

-------::::::كارم الطير::::::-------
كم اشتاق الى البكاء و صوت
انينى فوق وسادتك الصماء
و كم اتوق اليك و النداء ان
احزن بين يديك و اثور حد الاعياء
ان اتمرغ يا صديقتى بين
دفاترى التى تحمل لون السماء
و عندما افترش دفائرك السوداء
و اتوسد حلمك فى المساء
و اغنى بهمس قرب اذنك و
اشدو كلمات هيام و امنيات دعاء
ان ابقى لدقائق اخرى احلم
بعينيك بيديك باصبعك الملساء
فكلما تذكرتك يا صديقتى اجهش
بالبكاء كطفل دون استثناء
يتنهد كطير سقط من العش الى
اناء وسط الماء و الهواء و ابكى
عندما يجتاحنى الحنين كامواج
تلاطم شطئ بداخلى الوعثاء
و رعد و امطار الشتاء فتاتينى
بك الذكرى الشاحبة العمياء
تلفح وجهى فتاخذنى الى
حيث العناء و اصبح زعيم الضعفاء
فتعرينى منى لاصبح عاريا دون
رداء و اغرق بدموعى كالنساء
و انسى رجولتى و قوتى وكرامتى
و تكون جميعا سحب و غثاء
ولا يبقى شيئ منى كالبلهاء
اتخبط بعقيم فكرى لما كان الجفاء
و اصبح كربوع خالية صحراء
تلفحها الشمس كل ما فيها فضاء
و خواء لا يسمع فيها الا اصوات
صراخ و عواء فتلك امسياتى الجوفاء
فكم اشتاق اليك الى البكاء

كارم الطير
07,ديسمبر,2014


الكلمات الدليلية: دموع, و, شتا,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل