قصيدةأسف سيدتى | موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


|||===||||أسف سيدتى ||||===|||

||||||||::::::كارم الطير::::::||||||||
اسف لك يا سيدتى
فانت لن تكونى حبيبتى
رغم جمالك و مفاتنك و
انوثتك و اغرائك و روعتك
فلا تحلمى ان تكونى
ابدا عنوان قصيدتى فكل
ما اكتب فقط من اجل
حبيبتى ملهمتى مالكتى
اسرتى بين اصابع يدها
ان اشارت تمايلت بجسدى
و تنبهت مشاعرى نحو
اشارتها تهبنى حروف اصنع
منها ابياتى و ترانيم صلواتى
و قد اشيد منها ايضا
محرابى و صوامعى فلا
تتفكرى و تذوبين حبا و غرام
لا وجود لة عندى فانا
لست رجل عادى ان لدى يا
سيدتى عقدى و اعزارى و
لا املك من اجلك احساس
يشبع رغباتك فانا خلقت
من اجل ان اعشقها هى
تلك الانثى الغريبة الاطوار
مثلى التى لا تملكين حرفا
واحدا من اسمها فلا تتصورى
ابدا نفسك محبوبتى ابدا
لا تقتربى منى ولا تدقين
ابواب قلبى المغلقة منذ
ان غابت حبيبتى فانا اخامر
طيفها كل ليلة و اشرب
من تصوراتى لها سكرا لا
يملكة غيرى فانا اعلم انى
لها ايضا كل الاشياء و اعلم
ان مشاعرها لى وحدى
و بكل وفاء فكلى ملك لها
يا سيدتى فلا تحاولى ان
تتكلمى بكلمات عشق و هيام
فانا منها مكتفى ولا
سبل اليك منى فانا لها مخلص
و يملانى الوفاء لها و لعشقها
و لا اهوى الخيانة فى العشق
ولا اجيد صنع كلمات معسولة
لا احسها فكل ما اقولة يا
سيدتى اعنية بصدق فليس
عندى مكر و شباك فلا اجيد
التصيد و استغلال انثى
تبدى لى الهوى قد يملانى
البرد و ارتجف دون صدر
اختبئ بداخلة بكنف و ربما
ابكى تعصر من الشوق
و يالمنى الحنين الى امراة
تعتصرنى تدفئ بردى و
تهدئ ثوراتى لكنى لم اتمنى
سواها تلك الانثى التى
ندرت اليها قلبى و تنازلت
لها عن عمرى و مشاعرى
ووفائى فاذهبى الى غيرى
يا سيدتى فليس لك عندى
رجاء فصبوك و رجائك و سكوتك
و هيامك و مطلبك ليس
عندى فلن ينالك منى يا
سيدتى الا عقد تجتاح كيانى
انا عاشق احب غيرك ولا ارجو
منك اقتراب و لن ارضى
بخداعك و لن اخون فى الحب
عهد قطعتة لمن سواك
فقبلى الخطوات و تعجلى عنى
الرحيل فانا المنبوذ بلعنة
لا ارجو الشفاء منها و قد اختار
قلبى ارض الحزن يسكنها
و يروى ارضها دموع من نزفه
و دماء و يحصد منها الاشواك
فلا تشاركي البقاء و ارحلى ولا
تسدلى الى شعرك و تدلية
فلن اتعلق انا بة فارحلى امضى
عنى مبتعدة فانا مرهق لا
املك لغير معذبتى بقايا ............

كارم الطير
23,نوفمبر,2014


الكلمات الدليلية: أسف, سيدتى,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل