قصيدةأتراكَ تشعر بالندم للشاعر خالد الشيباني| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة


أتراكَ تشعر بالندم - للشاعر خالد الشيباني

أنسيتَ هذا اليومَ حينَ هبطتَ مِنْ أعلى القممْ ؟
وظللتَ تنـزِعُ ذكرياتِ القلبِ تُسرعُ للعدمْ
وعـدوتَ حتى تسبقَ الأيـّـامَ فانـهارَ القـدمْ
هـا أنتَ لا شيئاً هنا أتراكَ تشعرُ بالنـدمْ ؟
***
خبّأتَ وجهَكَ بالضغائنِ حينَ قيلَ : "مَن ابتسمْ ؟"
وتركتَ للتيـّـارِ عمرَكَ كي تنامَ فلمْ تَنمْ
أطلقْ سراحَكَ مِنْ رمالِ الخوفِ عالمُكَ انهدمْ
والمسْ شظايا مَنْ تهاوى ألف عصرٍ وارتطمْ
هو أنتَ حقًّا مَنْ تراهُ .. ممزقاً بينَ الأُممْ
صارَ التغيُّرُ فيكَ أبعدَ مِنْ لجوئــِكَ للصنمْ
***
كنتَ الوحيدَ وفي خطاكَ ارتجَّ دربُكَ فازدحمْ
رقصتْ لكَ الدنيا ركعتَ لها تصفّقُ في نَهم
دفعتكَ من ظلِّ الحقيقةِ للمتاهةِ والحُممْ
رفعَ الستارُ ووِفْقَ هذا النصِّ فالبطلُ انهزمْ
***
مِنْ خلفِكَ التاريخُ يُسطرُ بالمذابحِ والقلمْ
كَمْ تستبدُّ بهِ القبائلُ والشعوبُ وتُقتحمْ
لكنَّ عينَكَ أقسمتْ .. أنْ ليسَ في كفَّيْكَ دَمْ
يعنيكَ بيتٌ فيهِ أنثى لا تصيبُكَ بالسَأمْ
تحيا السعادةَ وحدها أتموتُ والحزنُ ارتسمْ
***
جُرّدتَ دورَكَ فارتمى في عمر غيركَ وانسجمْ
كلُّ الوجوهِ تبـرّأتْ واليأسُ بالعهدِ التزمْ
قمرٌ .. منحتَ لهُ الضياءَ بقسوةٍ منكَ انتقمْ
قصرٌ .. دخلتَ بهِ أميراً ثمَّ صرتَ مِن الخدمْ
وحبيبةٌ .. ستعيدُ قسوتَها .. إذا الجرحُ التئمْ
***
طوقُ النجاةِ يدورُ حولَكَ فرصةٌ لَمْ تغتنمْ
لا تطمئنُّ ولا تئنُّ أمامَ مَنْ نطقوا القَسَمْ
بينَ احتمالاتِ الطريقِ تركتَ عقلَكَ فانقسمْ
***
اليومَ .. يظلمكَ الرجالُ ويزرعونَ بكَ الألمْ
ويُـهلّلونَ .. ويرقصونَ .. ويذبحونَكَ بالنغمْ
والآن .. يخترعونَ ذنباً .. كي تصيرَ المُتـّـهمْ
نبضاتُ قلبِكَ أصبحتْ جرماً فما عددُ التهمْ ؟
ها أنتَ لاشيءٌ هنا
أتراكَ تشعرُ بالندمْ ؟
---
أتراك تشعر بالندم
السويس أغسطس 2002

خالد الشيباني
04,نوفمبر,2014


الكلمات الدليلية: أتراك, تشعر, بالندم, للشاعر, خالد, الشيباني,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل