قصيدة فخر الزمان| موقع شعراء للشعر والقصائد .. Shuaraa

Google+
العودة إلى كل القصائد
طباعة القصيدة

فخر الزمان

فخر الزمان
أحبُّ النورَ حزبا للوئام
وأبغض من يتاجر بالمثاني
ولي شيخٌ على نهج الكرام
يسمَّى ياسرا فخر الزّمان
له رأيٌ سديدٌ في الأنام
صريحٌ في العبارةِ لا يداني
فأهلُ الكفرِ كفارٌ لديه
بلا ليٍّ لمنطوقِ اللسان
فلمْ يحفلْ بتأبينٍ لِبَابَا
أو التّبريك في عيدِ امتهانِ
حبيبي ياسرٌ شيخُ المعالي
رعاك الله من كيد الجبان
فمثلك في سبيل الله يمشي
وغيرك في الدّماء وفي الصّواني
فغرّدْ في فضاء الكون طلقا
ولا تعبأ بمنقوصي البنان
فإن القوم في غيٍّ تمادوا
وطاش العقل من موتِ الرّهان
ويا بكار أبحر لا تبالي
بما يأتيك من سفه الغواني
فلا تحزنْ لتكفيرٍ وسبٍّ
ودعهم للمزابل والهوانِ
وحدّثْ عنْ رسولِ الله تغنمْ
وإن أخطأْتَ في سردِ البيان
فبيّن للعباد خليطَ قولٍ
فذاك الحق يدمغ كلَّ جاني
فباركْ يا إلهي حزب نورٍ
وأصْلحْ للكنانةِ كلَّ شانِ
بقلم / عبدالعزيز المنسوب

عبدالعزيز المنسوب
23,أبريل,2014


الكلمات الدليلية: فخر, الزمان,




التقييم = 0 %


التعليقات

يُسمح لجميع الأعضاء التعليق هنا.. وإذا كنت غير مسجل لدينا فضلاً إنقر هنا للوصول الى صفحة التسجيل